شركة التأمين الوطنية وبنك فلسطين يوقعان مذكرة تفاهم

 

السيد محمد مسروجي و السيد هاشم الشوا أثناء توقيع مذكرة التفاهم

 

في بادرة هي الأولى في فلسطين، أعلنت شركة التأمين الوطنية وبنك فلسطين في بيان صحفي صادر عنهما، عن توقيع مذكرة تفاهم التأمين المصرفي (Bancassurance)، حيث جرت مراسم التوقيع على الاتفاقية في المقر الرئيسي لشركة التأمين الوطنية في مدينة البيرة، وذلك بحضور كل من رئيس مجلس إدارة شركة التأمين الوطنية السيد محمد مسروجي ورئيس مجلس إدارة بنك فلسطين السيد هاشم الشوا، والمدير العام لشركة التأمين الوطنية السيد أحمد فؤاد مشعشع، والسيد خليل خوري مدير دائرة تطوير الأعمال والسيد رشدي الغلايني نائب المدير العام لبنك فلسطين، وثائر حمايل رئيس دائرة العلاقات العامة في البنك.
ويأتي توقيع مذكرة التفاهم بين الطرفين إستمراراً لجهود شركة التأمين الوطنية وبنك فلسطين لتقديم أفضل البرامج والخدمات للمواطنين في ظل الأوضاع السياسية والاقتصادية التي يعيشها الشعب الفلسطيني، من خلال التأمين المصرفي والذي يتم العمل به بين بنك فلسطين وشركة التأمين الوطنية حيث يعمل بنك فلسطين على بيع منتجات شركة التأمين الوطنية لعملاء البنك بشكل مباشر، ليكون موظفوا البنك نقطة بيع وتواصل مع العملاء بعد إعطائهم التدريبات اللازمة بحيث يقدم البنك خدمات تأمينية مصرفية.
السيد محمد مسروجي، رئيس مجلس إدارة شركة التأمين الوطنية، أشار في كلمته أن التوقيع على مذكرة التفاهم تم بعد مناقشتها مع بنك فلسطين خلال الفترة الماضية من خلال وضع الأسس السليمة و الإتفاق على النقاط الرئيسية وتحصيل الموافقات الرسمية من سلطة النقد الفلسطينية وهيئة سوق رأس المال – الإدارة العامة للتأمين، تمهيداً لتوقيع الاتفاقية النهائية بين الطرفين والبدء الفوري في التأمين المصرفي. كما تعتبر مذكرة التفاهم إلتزام من الطرفين للعمل والتعاون على تنفيذ العديد من البنود من حيث استكمال التحضيرات الخاصة بهذه الخدمة من التدريب وإعداد البرامج الالكترونية بهدف تقديم أفضل الخدمات لعملاء البنك بما يضمن السرعة في العمل والتواصل بين جميع الاطراف.
كما أوضح مسروجي أن الفائدة من هذا الإتفاق ستكون لصالح كل من شركة التأمين الوطنية وبنك فلسطين، و جميع عملاء البنك وزبائن شركة التأمين الوطنية حيث سيشمل التعاون بين الطرفين تقديم منتجات تأمينية مختلفة منها تأمين المركبات، التأمين المنزلي الشامل وتأمين كوبون السفر، وذلك بعد إستكمال وتوفير إحتياجات هذا النظام من قبل الطرفين.
من جانبه عبر الاستاذ هاشم الشوا رئيس مجلس إدارة بنك فلسطين عن سعادته بأن يكون بنك فلسطين أول مؤسسة مصرفية توقع مذكرة تفاهم من هذا النوع مع شركة التامين الوطنية التي تعد من أكبر شركات الوطن. مشيراً إلى أن توقيع هذه المذكرة يأتي انطلاقاً من رؤية البنك بالتعاون مع المؤسسات والشركات الوطنية لتقديم الخدمات المختلفة للمواطن الفلسطيني بشكل عام وعملاء البنك بشكل خاص عبر فروعه الـ (44) المنتشرة في ارجاء الوطن في الضفة وغزة. لأن هذا الانتشار يضمن الوصول لجميع فئات المجتمع الفلسطيني، باعتبار أن البنك هو الاكثر إنتشاراً في فلسطين.
وأضاف الشوا بأن البنك يسعى ومنذ تأسيسه في العام 1960 للتعاون مع عدد من المؤسسات في مختلف القطاعات لمنح المواطن الفلسطيني تسهيلات توفر له الوقت والجهد والمال أينما يتواجد، كما أن الخدمات التأمينية التي ستقدم له من خـلال البنك وهــي (Bancassurance) وفق مذكرة التفاهم، ستكون ضمن أعلى معايير الجودة ومستوى الخدمة التي يتلقاها من شركات التأمين. إضافة إلى مجموعة الخدمات المصرفية التي يقدمها البنك. مشيراً إلى أن توقيع هذه المذكرة تاتي ضمن فعاليات احتفالية البنك باليوبيل الذهبي بمناسبة مرور خمسين عاماً على تأسيسه تحت شعار "خمسون عاماً من البناء" لتؤكد من جديد دورنا الرئيسي والفاعل في عملية البناء والتنمية.
السيد أحمد مشعشع المدير العام لشركة التأمين الوطنية، رحب في كلمته بالحضور المشاركين في حفل التوقيع على مذكرة التفاهم بين الطرفين وأكد أن شركة التأمين الوطنية ساهمت في تطوير مختلف القطاعات الاقتصادية حيث عملت منذ تأسيسها على تقديم العديد من برامج وخدمات التأمين المبتكرة والمتميزة لمختلف القطاعات الاقتصادية في فلسطين، كما وعملت الشركة على متابعة تنفيذ وتقديم خدماتها التأمينية لزبائن الشركة في جميع المناطق من خلال الفروع والمكاتب المنتشرة في جميع انحاء الوطن، معتمدة في ذلك على كادرها الفني والإداري صاحب الخبرة الطويلة في مجال التأمين، كما وبين مشعشع أن الإتفاقية الموقعة مع بنك فلسطين ستساهم في توفير العديد من الخدمات والمزايا التي سيتم منحها لعملاء بنك فلسطين وزبائن شركة التأمين الوطنية.
السيد خليل خوري مدير دائرة تطوير الأعمال، و الذي قدم عرضاً عن موضوع التأمين المصرفي للمشاركين في حفل التوقيع على مذكرة التفاهم بين الطرفين، تطرق إلى التعريف بمفهوم التأمين المصرفي، أهمية وفوائد التأمين المصرفي لكل من شركة التأمين الوطنية وبنك فلسطين، بالإضافة إلى اّليات العمل و أحسن الطرق في التعامل مع التأمين المصرفي، كما أشار خوري أن شركة التأمين الوطنية تعمل بشكل مستمر على تطوير العديد من برامج التأمين لتلبي حاجة السوق الفلسطيني وبما يتوافق مع سياسة الشركة بهدف تقديم خدماتها لجميع القطاعات الاقتصادية المختلفة.
يذكر أن شركة التأمين الوطنية قد تأسست في عام 1992 كشركة مساهمة عامة على يد مجموعة من رجال الأعمال وأهل الخبرة في مجال التأمين، وتميزت بمكانتها لتكون صرحاً اقتصادياً قوياً أساسه رأسمال وطني وعماده سواعد أبناء الوطن الذين اكتسبوا خبرة عريقة عبر عشرات السنين من العمل في المهجر، كما وحققت شركة التأمين الوطنية الإنجاز تلو الإنجاز، وحافظت على مركز الصدارة في صناعة التأمين الفلسطينية على مدار 18 عاماً من التميز والنجاح، حيث تقدم الشركة خدماتها للجمهور من خلال تسعة فروع وعشرة مكاتب و بالتعاون مع ستة وثلاثين وكيلاً.
 

مشاركة الاخبار