مؤسسة CPI Financial/Banker Middle East تمنح بنك فلسطين لأول مرة جائزتي أفضل بنك وجائزة البنك الأسرع نموا في فلسطين ورشحته مؤسسة IFC وصحيفة FT للقب البنك المستدام

 

 

منحت مؤسسة CPI Financial/Banker ME المالية العالمية بنك فلسطين جائزتي "أفضل بنك في فلسطين" وجائزة "البنك الأسرع نموا في فلسطين" ضمن تصنيفها الذي أدخلت فيه المؤسسات المصرفية الفلسطينية لأول مرة منذ إطلاقها لهذه الجائزة. حيث تعنى المؤسسة العالمية CPI Financial/Banker ME بدراسة المؤسسات المالية والمصرفية في الشرق الأوسط وخارجه وتحليل بياناتها ومؤشرات نموها، ونشرها من خلال المجلات والصحف المختلفة ومواقع الانترنت التابعة لها.


وتم تسليم الجائزتين لمندوبين ممثلين عن البنك في حفل كبير نظمته مؤسسة CPI Financial/Banker ME يوم الثلاثاء 2012/06/12 بفندق أبراج الجميرا/ بإمارة دبي في دولة الإمارات العربية المتحدة. وحضر الاحتفال ما يزيد عن 400 شخصية من رواد القطاع المصرفي العالمي ومدراء البنوك والمؤسسات المالية العالمية في الشرق الاوسط ومنطقة الخليج العربي. حيث اعتمدت المؤسسة على تحليل البيانات المالية ومؤشرات النمو والتطورات المتسارعة التي حققها البنك خلال فترة قصيرة، اضافة الى قصة نجاح البنك وتوسعه وانتشاره وأدائه في العام 2011 حيث حقق ارباحا صافية بلغت حوالي 34 مليون دولار أميركي.


وبحصوله على هاتين الجائزتين يرتفع عدد الجوائز التي حصل عليها "بنك فلسطين" منذ بداية العام الى ست جوائز عالمية، حيث نال بنك فلسطين وللمرة الثانية على التوالي خلال الفترة الماضية جائزة "أفضل بنك في فلسطين" ضمن التصنيف السنوي لمجلة المال العالمية البارزة Euromoney للعام 2012، ومنحته مجلة EMEA Finance العالمية جائزة أفضل بنك في فلسطين للعام 2011، ونال ذات اللقب من مجلة Global Finance للعام 2012 بالإضافة الى جائزة أفضل بنك في مجال التجارة الدولية ضمن تصنيف المجلة الاخيرة.
من جهة أخرى، فقد رشحت مؤسسة التمويل الدولية (IFC) وصحيفة فاينانشال FTتايمز "بنك فلسطين" للفوز بجائزة البنك المستدام لعام 2012، ليكون واحدا من ثلاثة بنوك في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا ضمن قائمة البنوك المرشحة لنيل هذه الجائزة.


وتتعاون مؤسسة التمويل الدولية IFC وصحيفة الفايننشال تايمز FT للعام السابع على التوالي على منح جائزة البنك المستدام للمؤسسات المالية والمصرفية والاستثمارية، لتلك المؤسسات المهتمة بالمسؤولية الاجتماعية والتمويل المستدام، حيث تقدم ما يزيد عن 161 طلبا للمؤسسات المصرفية من 67 دولة حول العالم لنيل هذه الجائزة.


من ناحية أخرى، فقد خطى "بنك فلسطين" خطوات هامة على صعيد تنفيذ استراتيجية الاستدامة، انطلاقا من رؤيته ببناء اقتصاد قوي ومجتمع خلاق، حيث ارتكزت خططه على عدة نقاط من بينها تنمية المجتمع من خلال دعمه لأنشطة المسؤولية الاجتماعية بقطاعاته المختلفة، وبناء الاقتصاد المستدام، إضافة الى تشجيع مبادئ التمويل المستدام.


بدوره، عبر السيد هاشم الشوا رئيس مجلس الادارة والمدير العام لـ "بنك فلسطين" عن بالغ سعادته لتوالي اعتراف المؤسسات ومنظمات التصنيف العالمية بالمؤسسات المالية الفلسطينية من بينها "بنك فلسطين" والتي يتم تنظيم عملها تحت اشراف سلطة النقد الفلسطينية التي هي بمثابة البنك المركزي الفلسطيني بشهادة كبرى مؤسسات النقد والبنوك الدولية. مضيفا بأن ذلك يمثل اعترفا أكيدا من هذه المؤسسات بالمستوى الرفيع الذي وصل اليه القطاع المصرفي الفلسطيني من حيث الاداء والفعالية والخدمات المقدمة.


كما أشار الشوا الى أن هذه الجوائز قد ساعدت مجتمع الاعمال والمؤسسات المالية الفلسطينية على تغيير الصورة النمطية المأخوذة عن فلسطين وما وصلت اليه من تطورات ساعدتها على بلوغ العالمية. كما أكدت الجوائز على ريادية البنك وتميزه ونشاطاته التي ساعدت على تطوير الاقتصاد الفلسطيني.
 

مشاركة الاخبار