بنك فلسطين مع مجموعة من الشركاء يدشن مشروعا لإنشاء اربعين حديقة ترفيهية للأطفال في مختلف محافظات الضفة وغزة

 

 

 

دشن بنك فلسطين يوم الاثنين 2012/07/02 مع مجموعة من المؤسسات الأهلية والمغتربة مشروع "حدائق البيارة" الذي يجري تنفيذه مع مؤسسة التعاون ومؤسسة أنيرا ومؤسسة باسم ومنى حشمة، لانشاء أكثر من اربعين حديقة ترفيهية للأطفال، حيث تم اطلاق البرنامج خلال احتفال اقيم في افتتاح أول حديقة تم انشاؤها بمنطقة عين منجد بمحافظة رام الله والبيره وبحضور كل من الاستاذ هاشم الشوا رئيس مجلس الادارة والمدير العام لبنك فلسطين، وحمدان البرغوثي نائب محافظ محافظة رام الله والبيره، والسيدة جانيت ميخائيل رئيس بلدية رام الله، وخالد الداوودي مدير دائرة البرامج والمشاريع في مؤسسة التعاون، والسيد بالول بوتلر من مؤسسة أنيرا.


وتم افتتاح الحديقة الاولى ضمن مشروع حدائق البيارة الذي بادر بفكرته "بنك فلسطين" في منطقة عين منجد، حيث قامت بلدية رام الله بالتبرع بقطعة الارض المقام عليها الحديقة. وبالمساهمة في تشييدها من بنك فلسطين، ومؤسسة أنيرا، ومؤسسة باسم ومنى حشمه، ووهي مؤسسة تابعة لفلسطينيين مغتربين خارج الوطن.


من جهتها قدمت رئيسة بلدية رام الله جانيت ميخائيل "شكرها لبنك فلسطين ومؤسسة باسم ومنى حشمة ومؤسسة أنيرا على تبرعهم السخي في إنشاء هذه الحديقة وعلى مشروعهم الرائع في إقامة سلسلة مشاريع حدائق فلسطين (البيارة) في محافظة رام الله والبيرة، مضيفة بأن هذا المشروع الذي يتقاطع مع توجه بلدية رام الله في إنشاء حديقة لكل حي، يهدف إلى زيادة المساحات الخضراء والترفيهية لأطفال مدينة رام الله وزوارها، مؤكدة على أهمية الشراكة ما بين المؤسسات الخاصة والهيئات المحلية تجاه المسؤولية الاجتماعية في مدينة رام الله في مشاريع حيوية وتنموية تعود بالنفع على المجتمع المحلي، مشيرة إلى أن بلدية رام الله بصدد افتتاح حديقة أخرى في بطن الهواء قريبا بالإضافة إلى سلسلة الحدائق التي تم افتتاحها وتأهيلها مؤخرا.


من ناحيته عبر هاشم الشوا عن بالغ شكره وتقديره لكل الجهات التي ساهمت في انجاح هذا المشروع، انطلاق من ايمانها بضرورة العمل والبناء في هذا الوطن، كما قدم شكره الخاص لبلدية رام الله لتبرعها السخي بقطعة الارض المقام عليها حديقة البيارة الترفيهية.


وقال الشوا بأن مشروع "حدائق البيارة" يعمل على توفير أماكن ترفيهية آمنة لأطفالنا الفلسطينيين، وتخفيف عدد الاصابات والضحايا التي يذهب ضحيتها سنويا عدد كبير من الاطفال جراء لعبهم في مناطق مأهولة في الشوارع والأزقة، مشيرا في الوقت ذاته الى مباشرة البنك للعمل على انشاء حديقة جديدة في قرية راس كركر بمحافظة رام الله تخليدا لذكرى ضحايا الحادث المأساوي الذي راح ضحيته 3 اطفال قبل ايام.


ويهدف المشروع ايضا بحسب الشوا للعمل على زيادة المساحات الخضراء في مختلف أرجاء الوطن، ويسهم في خلق فرص عمل في المناطق التي تنشا فيها. مضيفا بأن الحديقة الترفيهية تعتبر مكانا تتعزز فيه العلاقات الاجتماعية بين الناس من أبناء الحي الواحد.


بدوره ثمن حمدان البرغوثي نائب محافظ محافظة رام الله والبيره، الدور الذي يقوم به بنك فلسطين والمؤسسات الشريكة (مؤسسة التعاون، أنيرا، ومؤسسة باسم ومنى حشمه) له مع البلديات والمراكز القروية، مشيدا بالجهود التي بذلت من أجل زيادة عدد الحدائق التي تستوعب اطفالنا وتمنع وتوفرلهم مناطق ترفيهية آمنه.


ويمثل مشروع "البيارة" الذي كان مبادرة من بنك فلسطين من أهم المشاريع الوطنية، حيث يسعى الى انشاء أكثر من ثلاثمئة حديقة ترفيهية للأطفال في مختلف محافظات الوطن والقرى والريف الفلسطيني بما يشمل محافظات قطاع غزة. ويهدف البرنامج الذي يتم بشراكة ما بين بنك فلسطين مع مجموعة من المؤسسات غير الربحية الفلسطينية ومغتربين فلسطينيين خارج الوطن (مؤسسة التعاون، مؤسسة أنيرا، مؤسسة باسم ومنى حشمه) الى إيجاد أماكن للعب ومرافق ترفيهية آمنة للأطفال، وتعزيز حصول الاطفال الفلسطينيين على فيتامين D الذي يعاني قلته الاطفال في مختلف أرجاء الوطن.


يذكر بأن مشروع "البيارة" هو احد من المشاريع الوطنية تعمل الجهات المبادرة له على تشجيع مختلف مؤسسات وشركات القطاع الخاص الفلسطينية للمساهمة به والدخول مع الشركاء لتوسيعه على النطاق الوطني، حيث سيعمل في مرحلته الاولى على اتمام اربعين حديقة فقط.
 

مشاركة الاخبار